× الرئيسية مباشر الأقسام فيديو تحميل التطبيق

"لبنان القوي" زار الديمان اليوم.. وحديث عن مبادرة مرتقبة للراعي

2020-09-17 13:37

أخبار محلية

استقبل البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي وفدا من كتلة "لبنان القوي"، ضم النواب: سيمون ابي رميا، سليم عون وجورج عطالله ونائبة رئيس "التيار الوطني الحر" مي خريش، في الصرح البطريركي في الديمان. 

بعد اللقاء، تحدث النائب ابي رميا باسم الوفد، فقال: " الهم الوطني هو الطاغي. تحدثنا في أمور تتعلق بملفات كثيرة في ظل الوضع الذي نعيشه والأمل بتأليف حكومة جديدة ووضع لبنان على القطار السليم من اجل ايجاد حلول لكافة المشاكل المعيشية والاجتماعية والمالية".

وأضاف:"   تطرقنا مع غبطته الى حادث الاعتداء الذي تعرض له مركز "التيار الوطني الحر" في سنتر ميرنا الشالوحي ووضعنا كل الوقائع التي بحوزتنا في يد غبطته. ولا شك ان هذا المنبر في الديمان او في بكركي هو منبر للحوار الذي يغلب عليه لغة الحكمة والحوار، وبالتالي عندما وضعنا كل ذلك عند البطريرك قررنا التطلع الى الغد الذي يجب ان يحمل الامل والوحدة والانفتاح والحوار والنقاش والتعددية وحق الاختلاف".

وتابع: "الشعب اللبناني والرأي العام لم يعد يريد رؤية مشاهد تذكره بحقبة سوداء أليمة، و"التيار الوطني الحر" حامل رسالة الانفتاح والحوار والشراكة ورسالة التعددية التي تضع كل انسان في مكانه ضمن الاطر القانونية، وفي الوقت عينه يحمل التيار على كتفيه هم كرامته وهم تاريخه وبالتحديد كرامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الذي هو في الموقع الماروني اولا والوطني ثانيا. والبطريرك سيقوم بمبادرة في هذا الخصوص ونحن لها "غب الطلب" وسنلبي كل ما يقرره البطريرك ونكون الى جانبه من اجل الحد من خطاب الحقد والكراهية المنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي والذي ليس من شيمنا، وهذه هي رسالة "التيار الوطني الحر" نبذ الحقد والكراهية ونطلب من الجميع ان يلاقينا".







elsiyasa.lb [email protected]

developed by TRINITY TECH

Contact us on [email protected]
Copyright 2018 © - Elsiyasa