× الرئيسية مباشر الأقسام فيديو تحميل التطبيق

لـ "سليمان فرنجية" أيضا بلطجية.. بالأسماء هؤلاء من اعتدوا على الناشطين

2020-10-23 11:57

خاص

"دولة كلّ مين إيده إله"، دولة اللادولة. أهلا بكم في لبنان، هنا حيث كلّ ديك في حارته "صيّاح". 

لكلّ مسؤل في الدولة أو سياسي مجموعة مناصرين يعتبرونه إلها من حقهم الاعتداء على كلّ من يكفر به. 

مهزلة هذه المرّة، كانت في زغرتا وتحديدا في محمية مرج إهدن. حيث اعتدى مسلحون مناصرون لفرنجية بالضرب على ناشطين لمجرّد انهم رفعوا الصوت عاليا بوجه تزفيت طريق في المحمية. 

من هم هؤلاء؟ 

البداية مع شقيق رئيس البلدية،  جوزيف سايد فرنجية. وقد تولّى مهمة قيادة مجموعة المسلحين التي اعتدت على الناشطين. 

لوحظ في العملية الهمجية هذه، رجل متحمس تفانى في تكسير سيارات المعترضين. لمن لا يعلم، هذا السيد يدعى سايد محسن مرقص الدويهي وهو عادة ما يعتمد عليه تيار المردة للتهديد ويحكى أنه من تجار المخدرات. 

وبالحديث عن تجارة المخدرات، يصبح لزاما علينا ذكر  سركيس وجيه فرنجية الذي شارك في الحفلة الهمجية. وهو من الموظفين الجدد في بلدية إهدن  ومعروف ببيعه للمخدرات في زغرتا. 

من قال أنّ أصحاب الملاحم مشغولين هذه الفترة؟ السيد طوني اسكندر شارك أيضا وهو عادة ما يستخدمه تيار المردة في عمليات التهديد. 

المشترك بين هؤلاء أنهم من الخارجين عن القانون وهو ما يشرح ما قد يدفع إنسان وسط كلّ هذا التطور إلى الاعتداء الوحشي على الناس. 

وتكمل اللائحة، لتشمل:

- متهم بالسرقة وتجارة السلاح: سلمان بو نعمه

- موظف طارئ على بلدية إهدن: فرج مرقص الدويهي

- موظف في البلدية ومن أبرز تجار السلاح: فادي فرنجية

- تاجر ومتعاطي للمخدرات: زاهي فنيانوس

- فريد الشب فرنجية، جورج دحدح، وسام فرنجية، باسكال المصري، روي بو نعمة، جوني قديسي، طوني فرنجية الإذاعة وغيرهم كثر.. 

ما حصل شمالا مطابق تماما لـ "الغزوات"المتتالية التي تعرضت لها ساحات رياض الصلح وساحة الشهداء من قبل مناصرين لمختلف القيادات السياسية، ما يوحي بأنّ جمهور الأحزاب متشابه. وأنّ المتحكمين بالبلاد والعباد لا يريدون بناء دولة ويستفيدون من الواقع المذّل القائم. 







elsiyasa.lb [email protected]

developed by TRINITY TECH

Contact us on [email protected]
Copyright 2018 © - Elsiyasa