× الرئيسية مباشر الأقسام فيديو تحميل التطبيق

جريمة هزّت الدكوانة ولبنان.. هذه تفاصيل الليلة الحزينة

2020-10-29 10:43

خاص

إيفانا الخوري- السياسة

"إبن الـ 14 سنة خسر حياته بعدما أطلقت عليه النار بلا رحمة"، على هذا الخبر المأسوي استيقظت الدكوانة ولبنان اليوم. 

سيارة بيكانتو أطلقت النار فجر اليوم على محل "سمانة" في الدكوانة فكانت الحصيلة ضحية و3 جرحى. 

ماذا في التفاصيل؟

يروي رئيس بلدية الدكوانة أنطوان شختورة لـ "السياسة" كلّ ما حصل:" تلقيت اتصالا عند الساعة 3:15 يؤكد حدوث إطلاق نار في الدكوانة وكانت شرطة البلدية قد توجهت فورا إلى مكان الحادثة ليتبيّن وجود 3 جرحى وابن الـ 14 سنة قتيلا". ويضيف:" على الفور توجهت القوى الأمنية والصليب الأحمر إلى المكان". 

يؤكد شختورة أنّ "مسرح الجريمة"، هو عبارة عن "محل سمانة أو ما يعرف بـ "ناولني". مشيرا إلى أنّ:" إشكالا كان قد وقع مع هذه "السيارة" قبل  وقوع الكارثة، ونحن بانتظار التحقيقات". 

المعلومات تشير إلى أنّ السيارة التي كان المجرم على متنها عادت بعد نصف ساعة من وقوع الإشكال وأطلقت النار مباشرة على الموجودين في المكان. 

الحياة في الدكوانة بعد هذه الجريمة ستتغيّر ولو مؤقتا. فرئيس البلدية أعلن عبر "السياسة" أنه أعطى قرارا يقضي بـ "إقفال  المحال أبوابها عند منتصف الليل لأنّ أحدا لا يعرف ما خلفيات هذه الجريمة". 

ويتحدث شختورة عن صعوبة العمل على الأرض، فـ "المساحة كبيرة ونحن مش قاعدين برأس القاتل أو المجرم". 

الأكيد، أنّ لو لم يكن السلاح بيدّ أي كان لما كنّا وصلنا إلى هنا اليوم. مع الإشارة إلى أنّ المنطقة تشهد منذ فترة "إشكالات" كثيرة. 

 الأكيد أيضا، أنّ الدولة إن لم تقتلنا مباشرة كما فعلت في 4 آب فستقتلنا بطريقة غير مباشرة عبر تراخيها في وضع حدّ لـ "تفلت السلاح"، فمن يعيد إبن الـ 14 لأهله وأحبائه؟ 






elsiyasa.lb [email protected]

developed by TRINITY TECH

Contact us on [email protected]
Copyright 2018 © - Elsiyasa