فيسبوك يحظر تلفزيون إيران.. الناطق بالإنجليزية

12/01/2021 11:53PM

حظر موقع فيسبوك اليوم الثلاثاء حساب تلفزيون "برس تي في" الإيراني الرسمي الناطق باللغة الإنجليزية، على منصاته.

وأعلنت القناة بتغريدة على تويتر أن الموقع الأزرق حذف حسابها على منصته دون أي إنذار مسبق، أو إعطاء تفسيرات.

ويوم الجمعة الماضي، أغلق موقع التواصل الاجتماعي تويتر حساب المرش الإيراني علي خامنئي بالإنجليزية، بسبب تغريدة تحوي معلومات كاذبة عن لقاح كورونا.

حظر حساب خامنئي

وكان خامنئي نشر تغريدة في وقت سابق الجمعة تغريدة، قال فيها إن بلاده لن تستورد اللقاحات الأميركية والبريطانية، لأنها غير آمنة. وقال "استيراد اللقاحات المصنوعة في أميركا والمملكة المتحدة ممنوع، إنهم غير جديرين بالثقة إطلاقا، وليس من المستبعد أن يريدوا الإضرار بالشعوب الأخرى".

كما أضاف في تغريدته المحظورة "نظرا لخبرتنا مع جرعات الدم الفرنسية الملوثة بالإيدز، فإن اللقاحات الفرنسية غير جديرة بالثقة أيضا".

معلومات كاذبة واعترافات قسرية

يذكر أن الشركات التابعة لمواقع التواصل الاجتماعي كانت قد حجبت حسابات وصفحات العديد من الشخصيات والوكالات والقنوات الإيرانية الحكومية التي تساهم في حملات التضليل وبث المعلومات الكاذبة او بث اعترافات قسرية للمعتقلين الساسيين.

وفي هذا السياق، تم إغلاق قناة "يوتيوب" قناة "برس تي في" الناطقة بالإنجليزية في نوفمبر الماضي.

كذلك قامت شركات الإنترنت والتزاما بقرار الخزانة الأميركية بإغلاق موقع تلفزيون "برس تي في" باللغة الفرنسية، وموقع "تجارت‌ نیوز" وحسابات هيئة الإذاعة والتلفزيون الحكومية الإيرانية وقنوات "أفق" و"سلامت" على إنستغرام.

27 موقعا للحرس الثوري

كما تم إغلاق نطاق وکالة أنباء "فارس" التابعة للحرس الثوري، بأمر من وزارة المالية الأميرکية علی خلفية العقوبات المفروضة ضد إيران، وخرج الموقع من نطاق (com) العالمي، وبات يعمل بنطاق محلی (ir).

جاء ذلك بعدما أعلنت وزارة العدل الأميركية في وقت سابق، أنها حجبت 27 موقعا آخر يستخدمها الحرس الثوري الإيراني في حملة تأثير عالمية سرية.

وذكرت الوزارة في بيان أن "جميع المواقع الـ27 استخدمت في انتهاك للعقوبات الأميركية ضد الحكومة الإيرانية والحرس الثوري".

جماهير محددة

وأضاف البيان أن "4 مواقع تبدو وكأنها مواقع إخبارية لكن يديرها الحرس الثوري الإيراني وتستخدم للتركيز على جماهير محددة في الولايات المتحدة ، مما يؤثر على الرأي العام والسياسات الأميركية، في انتهاك لقانون تسجيل القانون الأجنبي، فيما استهدفت باقي المواقع الجماهير في أجزاء أخرى من العالم".

ولدى الحكومة الإيرانية 15 قناة خارجية تروج لدعاية النظام ومشروعه للتمدد في المنطقة لكن العديد من حساباتها عبر مواقع التواصل تم إغلاقها من قبل تويتر وفيسبوك وانستغرام ويوتيوب وغيرها بسبب تورطها مع آلاف الحسابات والصحفات المشابهة في "حملة تضليل" تستهدف الرأي العام العربي والغربي.


المصدر : العربية

شارك هذا الخبر

أهم الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك