الاتفاق النووي.. الدول الأوروبية تحثّ إيران على الشفافية

23/02/2021 07:15PM

حثت الدول الأوروبية المعنية بالاتفاق النووي إيران وقف جميع الإجراءات التي تقلل من الشفافية وتضمن التعاون الكامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، فيما طالبت الأخيرة طهران بتقديم إجابات عن وجود آثار لليورانيوم في بعض المواقع.

فقد أعربت فرنسا وألمانيا وبريطانيا، في بيان مشترك اليوم الثلاثاء عن "أسفها العميق" لقرار إيران الحد من عمليات التفتيش الدولية.

وجاء في البيان "نحن وزراء خارجية فرنسا وألمانيا وبريطانيا نعرب عن أسفنا العميق لبدء إيران تعليق العمل بالبروتوكول الإضافي وإجراءات الشفافية" الواردة في الاتفاق النووي الإيراني، مشددين على "الطابع الخطر" لقرار طهران، وفقا لفرانس برس.

وقالت فرنسا وألمانيا وبريطانيا إن إيران بدأت من اليوم تعليق البروتوكول الإضافي وإجراءات الشفافية التي ينص عليها الاتفاق النووي.

وأضافت الدول الثلاث أنها تحاول الحفاظ على الاتفاق النووي من خلال مفاوضات تؤدي لعودة واشنطن وطهران له، داعية إيران إلى وقف جميع الإجراءات التي تقلل من الشفافية وتضمن التعاون الكامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

من جهتها، قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن إيران بحاجة إلى تقديم إجابات عن وجود آثار لليورانيوم في بعض المواقع.

وأضافت الوكالة أن المفاوضات الجارية مع إيران بشأن برنامجها النووي لم تحقق نتائج إيجابية حتى الآن.


المصدر : سكاي نيوز

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك