حماس تنهي أولى مراحل الانتخابات الداخلية وتستعد لاختيار مجلس الشورى

23/02/2021 11:55PM

أنهت حركة حماس أولى مراحل انتخاباتها الداخلية، التي كانت بدايتها من قطاع غزة، وبمشاركة نشطاء الحركة من كلا الجنسين يوم الجمعة الماضي.

وشارك في العملية الانتخابية حسب حماس عشرات الآلاف من الإخوة والأخوات مَن لهم حق الاقتراع والترشح.

وقالت الحركة في تصريح صحافي إن العملية الانتخابية جرت في أجواء إيجابية ديمقراطية شفافة ونزيهة وإجراءات منظمة ، مبينةً أن الانتخابات أشرفت عليها لجنة انتخابات مركزية، وذلك بموجب النظام الداخلي المعتمد للحركة.

وقالت إنه على مدار تاريخها درجت على إجراء انتخاباتها بشكل دوري منتظم ، لافتة إلى أنه سيتم استكمال باقي المراحل الانتخابية وصولاً إلى انتخاب مجلس الشورى العام، ورئيس وأعضاء المكتب السياسي للحركة.

وكان الناطق باسم الحركة حازم قاسم، قد قال إن العملية الانتخابية الداخلية محكومة بالنظام الداخلي واللوائح الناظمة وفق مواعيد دورية محددة ، مؤكدا أن الانتخابات عند حماس جزء من تكوينها التنظيمي والثقافي.

وأشار إلى أن حركة حماس تعتبر الانتخابات الطريقة التي يختار فيها شعبنا ممثليه في كل المواقع . وعرضت على موقعها الرسمي صورا لعملية الاقتراع لاختيار مرشحي المرحلة الأولى من الانتخابات.

وتجرى الاستعدادات حاليا لعقد المرحلة الثانية، التي سيتم خلالها اختيار المسؤولين عن الحركة في محافظات غزة، من بين من فازوا في انتخابات المناطق والأحياء والبلدات والمخيمات

وبعد ذلك سيصار إلى انتخاب مجلس شورى الحركة في القطاع، الذي بدوره يختار أعضاء المكتب السياسي الفرعي لحماس، الذي يشرف على إدارة أوضاع الحركة التنظيمية في قطاع غزة.

وكانت القدس العربي قد ذكرت أن الانتخابات تجرى حاليا وفق آلية اعتمدت للمرة الأولى، تشمل إدراج أسماء من مضى على عضويتهم في الحركة 15 عاما، ليكونوا ضمن من يحق انتخابهم في المناطق ، وهي الأماكن السكنية الكبيرة في غزة التي تشمل الأحياء والمخيمات والقرى.

وفي الانتخابات السابقة كان يعطى حق إدراج اسم من يحمل رتبة رقيب وهي رتبة تنظيمية في حركة حماس، وليست لها علاقة بالرتبة العسكرية، للترشيح لعضوية المنطقة التي تعتبر النواة الأولى لانتخاب أعلى هيئة قيادية في الحركة، حيث تتيح الإجراءات الجديدة لعدد أكبر من أعضاء الحركة التنافس على شغل مناصب في الهيئات القيادية.

وفي انتخابات حماس الداخلية لا يقوم الشخص بترشيح نفسه، على غرار باقي التنظيمات الفلسطينية، لكن من تتوفر فيه شروط تؤهله لشغل المنصب القيادي سواء في مجالس الشورى الفرعية، أو مجلس الشورى العام، أو حتى المكتب السياسي سواء الفرعي أو العام، يدرج في القائمة، التي تطرح على أعضاء كل مرحلة من مراحل الانتخاب، ليكون مرشحا من ضمن المرشحين، حين يتم اختيار من يحصلون على أعلى الأصوات.

ومن المقرر أن تجرى انتخابات أخرى لقيادات حركة حماس في إقليم الخارج، وكذلك في الضفة الغربية، بالطريقة ذاتها التي تجرى في غزة.

وتحيط الحركة انتخاباتها بشكل عام، وخاصة في الضفة الغربية بسرية تامة، ولا تفصح عن أسماء قادتها هناك، على غرار ما يحصل في إقليم غزة وإقليم الخارج،

لكن لم يتم الكشف عن موعد الانتخابات التي ستجرى في الضفة، ولا مواعيدها، بسبب الأوضاع الأمنية، والملاحقة المستمرة لنشطاء الحركة من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي


شارك هذا الخبر

أهم الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك