فرنجية أول من يسمي مرشحه للحكومة: ميقاتي أو كرامي!

21/07/2021 01:10PM

كانت "المردة" اول من خرج إلى العلن بأسماء مرشحين للتكليف في تشكيل الحكومة الجديدة، وكان الاسمان الاوفر حظًا رئيس الحكومة الاسبق نجيب مقاتي ورئيس تيار الكرامة، النائب فيصل كرامي مع الاشارة إلى أنه يتم التداول باسم نواف سلام. 

وبعد لقاء البطريرك الماروني مار بشارة ​بطرس الراعي جاء حديث رئيس تيار "المردة" سليمان فرنجية تحت عنوانين، التحقيق بانفجار المرفأ والملف المحكومي. 

أماّ بالنسبة للملف الحكومي فقال فرنجية: "نحن مسؤولون وكلّ أحد منّا له واجب اجتماعي ولا يمكن أن يحلّ أحد مكان الدولة "وأهم شي تركب دولة وحكومة" وأملنا بتأليف حكومة كبير وبتكليف رئيس حكومة يريح الداخل والمجتمع الدولي".

وأضاف فرنجية: "لا يمكن إلا أن نسمي إمّا فيصل كرامي أو نجيب ميقاتي لرئاسة الحكومة"، مشيرًا إلى أنّه "تربطنا بهما علاقة شخصية ولا نريد أن نشارك في حكومة من فريق واحد ولا يمكن أن نشارك في حكومة لفريق العهد فيها أكثر من الثلث".

أمّا بالنسبة لملف التحقيق في انفجار مرفأ بيروت فشدد فرنجية: "لم نوقّع على العريضة التي طُرحت في مجلس النواب والحصانة ستُرفع إنّما الوزراء سيحاكمون وفقها أمام المجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء وهناك ضغط كبير على القاضي بيطار والقضاة".

وأضاف: "أتحدى القاضي بيطار بأن يقول من أتى بالنيترات ومن سحب منهم و"هو ما عندو شي وأنا بعرف إنو ما بيعرف" وأنا مع المحاكمة لدى القاضي بيطار لأن لا أحد من الوزراء مذنب فالمحكمة سياسية والجواب سياسي و"الوزير مش شغلتو يعرف إذا النيترات بينفجر".


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك