درعا.. اتفاق جديد بالريف الغربي وروسيا تضمن

18/09/2021 05:27PM

بعد انتشار قوات النظام السوري في محافظة درعا قبل أيام، عقب تسوية مع الفصائل المسلحة برعاية روسية، توصلت اللجنة المركزية للتفاوض في الريف الغربي مع اللجنة الأمنية التابعة للأسد لاتفاق آخر يقضي بتطبيق بنود خارطة الطريق الروسية في مدينة طفس.

وأتى هذا التطور بعدما تم تطبيق اتفاقات مماثلة في مدينة درعا البلد وبلدات اليادودة والمزيريب، حتى أتى دور طفس أكبر مدن الريف الغربي والشهيرة بمعارضتها الشرسة للنظام.

تسويات جديدة بضمان روسي

فقد أوضح أحد أعضاء اللجنة المركزية في الريف الغربي أنها اتفقت بعد تشاور مع وجهاء وأعيان المدينة على قبول الحلول السلمية المطروحة من الجانب الروسي، وإبعاد الحلول العسكرية عن المدينة.

كما أشار المصدر إلى أن الأطراف اتفقت بعد اجتماع مع لجنة النظام والجانب الروسي الجمعة، على إجراء تسويات جديدة في مدينة طفس تبدأ السبت بدخول الشرطة الروسية واللجنة الأمنية وموظفي التسوية وإحداث مركز لتسوية أوضاع الراغبين من المطلوبين للنظام المدنيين والعسكريين المنشقين عن قواته.

تفاصيل التسوية

كذلك ستكفل الاتفاقيات عدم ملاحقة قوات النظام للمطلوبين بضمان روسي، وإزالة الملاحقات الأمنية المترتبة عليهم بعد إبرامهم اتفاق التسوية الجديد، وعودة العسكريين المنشقين إلى مراكز خدمتهم في قوات النظام دون محاسبة.

وأيضاً تسليم عدد من السلاح الخفيف والمتوسط الذي ظهر مؤخراً مع مجموعات من أبناء مدينة طفس وهاجمت به النقاط العسكرية التابعة للنظام في أواخر شهر تموز الماضي حين أعلنوا التضامن مع مدينة درعا البلد، وذلك وفقاً لما نقلته صحيفة "الشرق الأوسط".

كذلك لفت إلى أن المرحلة الثانية للاتفاق هي دخول قوة أمنية واللجنة التابعة للنظام والجانب الروسي لإجراء عمليات تفتيش لبعض منازل المدينة بحضور قوات من الفيلق الخامس المدعوم من حميميم ووجهاء المدينة وأعيانها واللجنة المركزية للتفاوض بحثاً عن السلاح الثقيل والخفيف الذي صادرته مجموعات من المدينة بعد هجومها على نقاط لقوات النظام مؤخراً.

ونص الاتفاق أيضاً على إعادة 3 نقاط عسكرية تابعة لقوات النظام كانت متواجدة في مدينة طفس ومحيطها قبل السيطرة عليها وأسر عناصرها في أواخر شهر يوليو الماضي من قبل أبناء المدينة، لتكمل مهامها بتأمين الدوائر الرسمية في المدينة فقط، وإعادة خدمات الدولة للمدينة، وتوضيح مصير المعتقلين لدى الأجهزة الأمنية التابعة للنظام من أبناء المنطقة الغربية وإطلاق سراحهم.



المصدر : الحدث

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك