فرنسا تبلغ أمريكا بأن الخروج من أزمة الغواصات يتطلب وقتا وأفعالا

23/09/2021 06:58PM

أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، لنظيره الأمريكي أنتوني بلينكن، خلال لقائهما في نيويورك، اليوم الخميس، أن الخروج من الأزمة الحالية بين البلدين، يتطلب وقتا وأفعالا، وذلك في أعقاب التوتر الأخير بعد "أزمة الغواصات".

وقال لودريان، حسبما نقلت عنه الخارجية الفرنسية، اليوم إن "الخروج من الأزمة سيتطلب وقتا وأفعالا".

وأضاف أن "الاتصال الهاتفي بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره الأمريكي جو بايدن كان خطوة أولى في إطار عملية المشاورات العميقة التي تهدف إلى إعادة الثقة بين البلدين".

وتخيم حالة من الاستياء داخل الحكومة الفرنسية بعدما تخلت أستراليا عن صفقة دفاعية بقيمة 66 مليار دولار مع فرنسا، للدخول في شراكة استراتيجية ثلاثية جديدة مع بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وبموجب الشراكة التي أطلق عليها اسم "أوكوس"، تخلت أستراليا عن شراء 12 غواصة قتالية فرنسية تعمل بالديزل، مقابل شراء غواصات أمريكية نووية.

ووصف وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان انسحاب أستراليا من الاتفاق بأنه "طعنة في الظهر".

وتسبب إلغاء عقد الغواصات الذي تم توقيعه في عام 2016، في أزمة دبلوماسية، حيث استدعت باريس سفرائها من واشنطن وكانبيرا.


المصدر : سبوتنيك

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك