الاستحقاق الانتخابي مهدد "بالتطيير"... النوايا السياسية واضحة

15/01/2022 06:29AM

 جاء في "الأنباء الكويتية":

يخشى المتابعون من ان يتحول الحوار المرفوض من قوى المعارضة، إلى رصاصة في رأس الاستحقاق الانتخابي الذي بدا يترنح مع تآكل المهل القانونية بغياب الإجراءات التنفيذية المفترض صدورها عن مجلس الوزراء الممنوع من الانعقاد، على الرغم من تأكيدات وزير الداخلية بسام مولوي ان العملية الانتخابية قائمة، بخلاف النوايا السياسية الظاهرة ومؤشرات تطيير الانتخابات باتت أكثر وضوحا، لأن الطاقم الحاكم بات واثقا من فقدان اكثريته المتوافرة في المجلس الحالي.

أما السبيل لتطيير الانتخابات فهي بمتناول اليد بدءا من مواصلة تعطيل مجلس الوزراء، كي يتعذر إقرار الإجراءات اللوجيستية والاعتمادات المالية، الى تنظيم يوم غضب أشد من يوم غضب الاتحاد العمالي والنقل العام يوم الخميس، والذي اعتبر رسالة من «الثنائي» الى من يعنيهم الأمر ممن يعرقلون عقد الدورة الاستثنائية لمجلس النواب من خلال محاصرة بعبدا لجدول اعمالها، وإذا لم يحقق هذا المرتجى يمكن الاستعانة بمنصات الدولار الخفية، الذي تراجع أمس بضعة آلاف، تمهيدا، ربما للتقدم أكثر (غب الطلب)، بحيث يرتفع سعر المحروقات أكثر وأكثر، إلى حد حرمان الناخب من امكانية الوصول إلى قلم الاقتراع، ناهيك عن الخيارات العنيفة الأخرى المدرجة في خانة الاحتمالات.


المصدر : الانباء الكويتية

شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك