واشنطن تحذّر بيلاروس من "رد حاسم" في حال ساعدت روسيا على غزو أوكرانيا

26/01/2022 07:55AM

حذرت الولايات المتحدة، الثلاثاء، بيلاروس من "رد حاسم" في حال ساعدت حليفتها روسيا على غزو أوكرانيا.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برياس، إنه "لقد أوضحنا لبيلاروس أنها في حال سمحت باستخدام أراضيها في هجوم ضد أوكرانيا ستواجه ردا سريعا وحاسما من الولايات المتحدة وحلفائنا وشركائنا".

وأضاف أنه "إذا بدأ الغزو من بيلاروسيا، وإذا كانت القوات الروسية ستتمركز بشكل دائم على أراضيها، فقد يتعين على الناتو إعادة تقييم وضع قواتنا في البلدان المجاورة لبيلاروسيا".

وكان  الرئيس الأميركي، جو بايدن، أعلن، الثلاثاء، أنه مستعد لفرض عقوبات على نظيره الروسي، فلاديمير بوتين. شخصيا إذا شنت القوات الروسية هجوما على أوكرانيا.

وخلال زيارة قام بها الرئيس الأميركي إلى متجر صغير في واشنطن العاصمة، سألته صحفية عما إذا كان واردا بالنسبة إليه أن يفرض عقوبات على بوتين شخصيا، فأجاب بايدن "نعم. يمكن أن أنظر في ذلك".

وحذر بايدن من "عواقب هائلة" في حال قرر بوتين غزو أوكرانيا. 

وأكد بايدن أنه لا نية لنقل قوات أميركية أو لحلف شمال الأطلسي إلى أوكرانيا. 

ونوه إلى أنه لم يطرأ تغيير على وضع القوات الروسية.

ورجح بايدن أن يقوم، في فترة قريبة، بتحريك 8500 من القوات الأميركية التي أعلن البنتاغون، الاثنين، وضعها على أهبة الاستعداد.

وفي وقت سابق الثلاثاء، كشف المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية، جون كيربي، أن القرار بشأن نشر قوات أميركية إضافية في أوروبا لم يتخذ بعد.

ومع حشد عشرات الآلاف من القوات الروسية على الحدود الأوكرانية، وانطلاق مناورات روسية الثلاثاء، وصل التوتر بين موسكو والغرب إلى أعلى مستوياته منذ الحرب الباردة، وهناك مخاوف فعلية من اندلاع صراع واسع النطاق في أوروبا الشرقية.


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك