إليكم الأرقام النهائية لنسب اقتراع الموظفين!

12/05/2022 08:01PM

أقفلت صناديق الاقتراع لانتخابات الموظفين في كل المناطق عند السابعة مساء. وجاءت نسب الاقتراع على الشكل التالي:

ففي العاصمة بيروت، بلغ عدد الموظفين المقترعين في دائرة بيروت الاولى 65 من اصل 77 أي بنسبة 85%، وفي بيروت الثانية 562 من اصل 700، اي بنسبة 82%. 

وفي المتن انتهت عملية الاقتراع في سرايا الجديدة ويبلغ عدد الموظفين 166 اقترع منهم 147 موظفا، أي بنسبة 89%.

أمّا في مركز الاقتراع في سرايا عاليه، فقد بلغ عدد المقترعين 270 من اصل 318.

وانتهت العملية الإنتخابية في قضاء صور على قدم وساق وسط اقبال كثيف على الصناديق حيث شهد مركز الإقتراع في المدينة حضور كثيف للمقترعين الذين وصلت نسبة مشاركتهم الى نحو 89 في المئة.

وشهدت ثانوية حسن كامل الصباح الرسمية في النبطية ازدحاما لافتا للموظفين المقترعين في ظل اجراءات امنية تتخذها عناصر من قوى الامن الداخلي، وبلغت نسبة الاقتراع 90%.

وتفقد محافظ النبطية بالتكليف الدكتور حسن فقيه مركز الاقتراع، واطلع من رئيسي القلمين على الاجواء، في حضور مندوبين من جمعية مراقبة الانتخابات "لادي".

وقال: "منذ السابعة صباحا انطلقت عملية الانتخابات للموظفين الذين يبلغ عددهم 1071 ناخبا، وتسير بشكل طبيعي وهادىء ولم نبلغ عن وجود اية مشكلة لوجيستية او ادارية. وحتى ساعات قبيل الظهر كانت نسبة الاقتراع بحدود ال30 بالمئة ونتوقع ان تتجاوز ال90 مع انتهاء اليوم".

ولفت الى أن, "عملية الانتخابات تسير بشكل طبيعي في مراكز الاقتراع ايضا في حاصبيا ومرجعيون وبنت جبيل، وقد تم تأمين التيار الكهربائي لساعات المساء، ونحن نثمن المسؤولية التي يتولاها رؤساء الاقلام والمساعدون والقوى الامنية في اتمام وانجاح هذه العملية الديمقراطية وانجاحها".

وفي البترون شهدت قاعة المحكمة إقبالا لافتا وتجاوزت نسبة المشاركة الـ 96% بعد اقتراع 256 موظفا من أصل 266.

ويشهد قلم سرايا أميون حركة انتخاب لافتة حيث بلغت نسبة الاقتراع 92%.

وفي سرايا جزين انتهت العملية الانتخابية وقد وصل عدد المقترعين الى 190 ناخبا من أصل 230 اي ما نسبته 82.6%.

وانتهت عملية اقتراع الموظفين في سراي الهرمل الحكومي وقد تجاوزت نسبة التصويت الـ 86.2 في المئة.

وقد توقفت العملية الانتخابية في السرايا لبعض الوقت، جراء شجار بين عناصر قوى الامن الداخلي وموظفين بعد تلاسن امام قلم الاقتراع، وشكا موظفون واساتذة من سوء معاملة عناصر امنية، ويجرى العمل على حل الاشكال من قبل قائمقام الهرمل طلال قطايا لاستكمال العملية الانتخابية.

أمّا في بعلبك تجاوزت نسبة الاقتراع الـ 82.11 %.

يبلغ عدد المقترعين في المركز 1722 ناخبا، تم تقسيمهم على 4 أقلام اقتراع، ولم تسجل أي إشكالية تعيق سير العملية الانتخابية. 

وعند الساعة الثانية عشرة تفقد محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر سير العملية الانتخابية في المركز، واستمع إلى شكاوى بعض الموظفين من عدم ورود أسمائهم على لوائح الشطب، ووعد بالمعالجة. 

كما شدّد خضر على "عدم السماح لأي موظف يقترع في المركز، بأن يكون مندوبا لأي لائحة من اللوائح الست المتنافسة في دائرة بعلبك الهرمل". 

وإثر الجولة أكّد خضر أن, "نسبة الاقتراع تخطت الـ 30 في المئة حتى الساعة 12 ظهرا، وهذا شيء جيد وإيجابي، ونحن أصلاً نتوقع بأن تكون نسبة مشاركة الموظفين المسجلين على اللوائح الانتخابية اليوم مرتفعة، وقد تكون مماثلة لما كانت عليه خلال انتخابات 2018، حيث تجاوزت النسبة التسعين في المئة".

وأضاف, "الأمور تسير على ما يرام ولا يوجد أي شيء يدعو إلى القلق، ولكن هناك بعض الانزعاج من المقترعين بسبب الاكتظاظ الموجود في المركز، وهذا أمر طبيعي خلال الانتخابات". 

وتابع, "أن الأمور تسير وفق المخطط الذي تم وضعه في اجتماع مجلس الدفاع الأعلى في القصر الجمهوري أثناء التحضير للانتخابات على أكمل وجه، وهناك تقسيم للمهام على جميع الأجهزة الأمنية، وكل جهاز يعرف تماما المطلوب منه". 

وحول موضوع التجديد لجوازات السفر لاستخدامها يوم الانتخاب، قال خضر: "لم نتبلغ حتى اللحظة من وزارة الداخلية بشأن جوازات السفر المنتهية الصلاحية، لذا يتم اعتماد الهوية أو جواز السفر الصالح، وعندما نتبلغ أي أمر بشكل رسمي بموضوع جوازات السفر المنتهية الصلاحية يبنى على الشيء مقتضاه". 

وانتهت العملية الانتخابية في سرايا طرابلس، وسط اجواء هادئة من دون تسجيل أي شكاوى او اعتراض بارز، وقد بلغت نسبة المقترعين 80 في المئة، وقد اقترع 614 موظفا من اصل 771.

وقد جال محافظ الشمال القاضي رمزي نهرا على قلمي الاقتراع، مطلعا على حسن سير العملية الانتخابية وأكد أن "الاجواء مريحة ولم يسجل اي اعتراض يذكر"، لافتا الى ان "التحضيرات والاجراءات الادارية والامنية اصبحت جاهزة للاستحقاق الكبير يوم الاحد المقبل".

ويشهد قلما الاقتراع في سرايا المدينة زحمة مقترعين في ظل وجود عدد من المراقبين التابعين للاتحاد الاوروبي وجمعية لادي الذين ينتشرون داخل وامام قلمي الاقتراع

وفي زغرتا، سارت العملية الانتخابية بهدوء وانتظام وقد تخطت نسبة الاقتراع 95% من مجموع المسجلين.

وانتهت في سرايا جبيل عملية الاقتراع، وقد بلغ عدد المقترعين حتى الساعة 241 من اصل 264 ولم تشهد العملية الانتخابية اي شوائب تذكر.

وشهدت الباحة الداخلية للسرايا زحمة موظفين ينتظرون دورهم للاقتراع.


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك