هاشم: لم يعد يجوز الاستمرار في هذا الواقع المرير

13/05/2022 10:43AM

رأى عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب قاسم هاشم أننا "نتعاطى مع الاستحقاق الانتخابي كمحطة أساسية للحفاظ على الوطن وسيادته، واستعادة أرضه المحتلة في مزارع شبعا وتلال كفرشوبا والغجر، وحماية ثرواته النفطية والغازية والمائية، من خلال التصدي لاصحاب المشاريع المشبوهة الذين يحاولون استثمار الانتخابات لأخذ لبنان الى مسار التطبيع والذل، وهذا ما كشفته اطلالتهم ومشاريعهم الانتخابية الهدامة التي تستهدف عناصر قوة الوطن لاضعافه واخضاعه، وهذا لن يتحقق لأن إرادة اللبنانيين التي انتصرت على العدو الاسرائيلي واهدافه وحمت لبنان، ستكون بالمرصاد في صناديق الاقتراع يوم الأحد المقبل".

وقال خلال كلمات ألقاها في شبعا وتولين ومجدل سلم: "يأتي الاستحقاق في ظل ظروف اقتصادية وحياتية صعبة، تقض مضاجع اللبنانيين وتطال كل نواحي الحياة وتفصيلها، ولم يعد يجوز الاستمرار في هذا الواقع المرير الذي يهدد الاستقرار الاجتماعي وحتى الامني اذا ما استمرت الازمة على هذا المنوال".

وتابع: "لذلك فإن اولى المهمات السريعة بعد الانتخابات، ضرورة البدء بخطة معالجة الأزمة من دون مماطلة أو تباطؤ، وهذا ما اكدت عليه كتلة التنمية والتحرير، وهذا حق شعبنا من اجل الحياة الكريمة بعد ان اصبح الوصول للرغيف وحبة الدواء إنجاز".

وختم هاشم: "المسؤولية الوطنية والأخلاقية تفرض علينا كما عاهدنا أهلنا خصوصاً في المناطق الجنوبية الحدودية، أن نبقى منحازين لقضاياهم بكل مستوياتها الوطنية والمعيشية، لان هذا الشعب الذي دفع الكثير من التضحيات في سبيل عزة ومنعة هذا الوطن، ان يشعر بالامان وان تصل اليه حقوقه كاملة من دون منة من أحد".


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك