نصر الله: هناك من منع الجيش اللبناني من المواجهة في معركة الجرود

13/05/2022 06:36PM

رأى الأمين العام ل​حزب الله​ ​السيد حسن نصر الله​، أن "الشهيدة ​شيرين أبو عاقلة​ كانت شاهدة على جرائم العدو ​الإسرائيلي​ وعلى مظلومية ​الشعب الفلسطيني​، وأول من يجب ان يشعر بالخزي والعار اولئك المطبعون من انظمة ونخب وافراد وحكومات، ودماؤها سقطت على ايدي ووجوه ونواصي الحكام"، مشيرا الى أن "البعض حاول ان ينقل ​النقاش​ من جريمة خطيرة ارتكبها جنود العدو الى دين وانتماء شيرين ابو عاقلة لكن الرسالة الأقوى في شهادة هذه السيدة المظلومة انها مسيحية، و الرسالة أيضا أن الجميع بخطر من سياسات النظام الإسرائيلي العنصري واللاإنساني الذي لن يتبدل".

في سياق آخر، لفت في كلمة لع الى أنه "يريدون من أهل البقاع التخلي عن المقاومة وسلاحها عبر القصف السياسي والمالي والإعلامي، ولو قدر لمشروع الجماعات الإرهابية أن ينتصر في سوريا لشكلت خطراً على البقاع وكل لبنان وكلنا نتذكر من منع الجيش اللبناني من مواجهة الجماعات الارهابية مع جهوزية الجيش وقدرته على المواجهة".

وسأل: "لو لم يكن هذا السلاح موجودا الذي تطالبون بنزعه في بعلبك الهرمل، أين كانت زحلة والبقاع الغربي وراشيا والبقاع وكل لبنان؟".

وأضاف نصر الله أنّ: "هناك في معركة الجرود من منع الجيش اللبناني من المواجهة.. هؤلاء لو كانوا اكثرية في أي حكومة لن يجرؤوا يومًا على اتخاذ قرار ليرد الجيش اللبناني على أي عدوان".


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك