تقارير: "إقالات واعتقالات" لقادة كبار بالجيش الروسي بسبب أوكرانيا

14/05/2022 05:19PM

يزعم مسؤولون أوكرانيون أن "الخسائر الفادحة" لروسيا في الحرب تسببت في إطاحة قادة عسكريين روس من مناصبهم، ومنهم رئيس الأركان العامة للجيش، وقائد أسطول البحر الأسود، وقائد الجيش السادس، اللفتنانت جنرال فلاديسلاف إرشوف، بينما لم يصدر أي تأكيد رسمي من موسكو بشأن ذلك.

وأعلن مسؤول أوكراني كبير أن رئيس الأركان العامة للجيش الروسي الجنرال فاليري غيراسيموف أقيل بسبب "غزو الكرملين المتعثر" لأوكرانيا.

ونقلت صحيفة "إندبندنت" عن أوليكسي أريستوفيتش، المستشار العسكري لرئيس أوكرانيا، قوله إن "المعلومات الأولية" تشير إلى إقالة الجنرال غيراسيموف من منصبه، بينما "يقيم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ودائرته الداخلية ما إذا كان ينبغي السماح له بمواصلة قيادة القوات المسلحة" في روسيا.

ولفتت الصحيفة إلى أنه "لم يصدر أي تأكيد رسمي للإقالة المبلغ عنها"، على الرغم من "تزايد التكهنات بشأن مصير كبار القادة العسكريين" الروس، بعد غياب الجنرال غيراسيموف عن استعراض يوم النصر السنوي في روسيا، الاثنين الماضي.

وكان غيراسيموف زار، في بداية مايو الحالي، "مواقع خطيرة" على خط المواجهة في شرق أوكرانيا، في محاولة "لتغيير مسار" الهجوم الروسي الضعيف، وفقا لما نقلته صحيفة "نيويورك تايمز" عن مسؤول أوكراني كبير ومسؤولين أميركيين.

وعانت القوات المسلحة الروسية من عدة انتكاسات كبيرة في حربها على أوكرانيا، حيث فشلت بالسيطرة على كييف في وقت مبكر من الغزو، وتكبدت خسائر فادحة في العتاد والأرواح، وفقا للصحيفة.

وعقب فشلها في الاستيلاء على العاصمة الأوكرانية، انسحبت القوات الروسية وأعادت تجميع صفوفها، وحولت تركيزها إلى منطقة دونباس شرق أوكرانيا، وهي المنطقة التي يقاتل فيها الانفصاليون، الذين تدعمهم موسكو، القوات الأوكرانية منذ نحو ثماني سنوات.

لكن تقدم روسيا هناك يعد بطيئا أيضا، ويقول مسؤولون غربيون إن روسيا "لم تنجح في الاستيلاء على أي مدينة" في دونباس.

وتشير الصحيفة إلى أن "افتقار المكاسب" الميدانية لروسيا في أوكرانيا أدى إلى "تكهنات بأن بوتين يخطط لإقالة القادة العسكريين الذين يتم إلقاء اللوم عليهم في الإخفاقات".

وقالت الصحيفة إن قناة على تطبيق تيليغرام تديرها وزارة الداخلية الأوكرانية، زعمت أن "قائدين آخرين أقيلا بسبب الخسائر في ساحة المعركة" بأوكرانيا.

وأوضحت، نقلا عن قناة تيليغرام، أن "قائد أسطول البحر الأسود، الأدميرال إيغور أوسيبوف، أقيل واعتقل، بينما قيل إن قائد الجيش السادس اللفتنانت جنرال فلاديسلاف إرشوف، قد تم فصله".

وأضافت أن "قائد جيش الدبابات بالمنطقة العسكرية الغربية، الفريق سيرغي كيسيل، وأحد نواب القادة أقيلوا أيضا، بالإضافة إلى قائد الفيلق 22 للجيش الروسي بالمنطقة العسكرية الجنوبية اللواء أركادي مرزوف".

ونقلت عن وزير الدفاع البريطاني، بن والاس، قوله الأسبوع الماضي إن القادة العسكريين الروس "مرعوبون من أنهم على وشك الفصل".


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك