بعد حريق الكنيسة.. رسالة من البابا تواضروس بشأن "أكاذيب وسائل التواصل"

16/08/2022 12:36PM

طالب البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، بعدم الالتفات إلى "الشائعات والأكاذيب" التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، على خلفية حريق كنيسة "أبو سيفين" بالمنيرة بمنطقة إمبابة في محافظة الجيزة.

وقال البابا في تصريحات لبرنامج "مساء دي أم سي"، الاثنين، "ما يزيد الأمر ألما هو انتشار الأكاذيب التي تطرح ممن لا يعرف ولا يفهم"، مضيفا "هذه أمور لا تليق بحرمة الموت والحدث ويجب علينا نحن كبشر تضميد الجراح بالأفعال والأقوال الطيبة".

ووجه البابا تواضروس الثاني رسالة تعزية لكل المتألمين من جراء حادث حريق الكنيسة، مؤكدا أن ما حدث هو "قضاء وقدر"، وفقا لبيان صادر عن "المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية".

وكان بعض رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، قد تداولوا منشورات حول "تقاعس الأجهزة المعنية" في التعامل مع الحريق، مع تسبب في ارتفاع أعداد الضحايا، بينما تحدث البعض في منشورات عن "عدم توفر اشتراطات السلامة بالكنيسة".

وانتشرت الآراء الغاضبة على منصات التواصل الاجتماعي واتهم مستخدم على موقع تويتر السلطات بالتأخر في الاستجابة على استغاثات الضحايا وكتب "ليس مجرد إهمال، إنه تواطؤ"، وفقا لـ"فرانس برس".

وانتشر بث حي لأحد المستخدمين المصريين المؤثرين على منصات التواصل الاجتماعي ويعرف باسم "موحا الحراق"، وقد قام بتصوير شريط فيديو من داخل مستشفى نقل إليها ضحايا الحريق، وهو يقول "أولاد ابن عمي ماتوا".

وتابع:" أنا من المنطقة (مطار إمبابة) والإسعاف على بعد ثلاث دقائق، ولكن استغرق الأمر ساعة ونصف الساعة، هل يترك بيت الله ليشتعل هكذا؟"، مضيفا "لابد من محاسبة هيئة الإطفاء وهيئة الدفاع (المدني) والإسعاف".

وعلق البابا على ما تم تداوله  عقب الحادث، قائلا: "فيه ناس أثارت الشر وتتحدث عن أكاذيب وإشاعات وكلها غير حقيقية، وفيها شكل من أشكال توجيه التقصير والاتهام للناس، ونحن لا نقبل هذه الأمور فى الكنيسة على الإطلاق".

وأضاف البابا: "في الأزمات الإنسان مش بيبقى في فكره غير إنه يحل الأزمة ومساعدة الإنسان، ولكن للأسف ناس كتيرة بتحاول تعمل أزمة ثقة وهي مش في الواقع".

وشدد البابا على أن كل الأجهزة المعنية تكاتفت لإزالة آثار الحادث ومساعدة أهالي الضحايا والمصابين، موجها رسالة للمواطنين: "لا تستمعوا للشائعات".

وكان حريق قد نشب بكنيسة "أبو سيفين" بمحافظة الجيزة، الأحد، نتيجة ماس كهربائي، ما أدى إلى مقتل 41 شخصا وإصابة 12 آخرين، حسب بيان لوزارة الصحة المصرية.


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك