× الرئيسية مباشر الأقسام فيديو

الآراء العلميّة تخالف "دراسات الطاقة": ضرر التوتر العالي ثابت

2019-05-18 06:14

أخبار محلية


بعد التعرّض للعمود رقم 9، وبعد الكرّ والفرّ بين القوى الأمنية والأهالي المعترضين في المنصورية والاجتماع غير المثمر بين المتضرّرين ووزيرة الطاقة، شرح أستاذ طب المجتمع والوبائيات في الجامعة الأميركية في بيروت البروفيسور سليم أديب، لـ"الأخبار" أنه لا يمكن علمياً اختبار التوتر العالي على البشر، وانتظار ظهور تأثيره عليهم. فجمع المعلومات العلميّة يتمّ بشكل تراكمي، وهذا ما حدث منذ الثمانينات حتى توصلت الوكالة الدوليّة لبحوث السرطان إلى وضعه في قائمة المسبّبات الممكنة للسرطان.

واشار الى أن المنظمة استندت في تصنيفها إلى حالات في النرويج والجزائر واليابان وإيران، حيث ارتفعت في المجمعات السكنية القريبة من خطوط التوتر حالات اللوكيميا بين الأطفال بمعدّل ضعفين عن المناطق الأخرى.



لقراءة المزيد : الأخبار









elsiyasa.lb elsiyasalb@

developed by TRINITY TECH

Copyright 2018 © - Elsiyasa