× الرئيسية مباشر الأقسام فيديو تحميل التطبيق

الحريرية السياسية في خطر.. ماذا سيفعل سعد؟

2020-01-16 18:59

خاص

إيفانا الخوري- السياسة

بعد التطورات السياسية التي طرأت على الساحة اللبنانية مؤخرا، بات من الضروري الالتفات إلى مستقبل رئيس حكومة تصريف الأعمال سعد الحريري. خاصة بعد أن توترت علاقته مع حلفائه وسط بروز منافسين له على الخط السني في مختلف المناطق بشكل قوي. 

لن يبقى الحريري رئيسا للحكومة وإن كان لا يزال رئيسا لأكبر كتلة نيابية تمثّل الشارع السني. ما يعني أنّ مستقبل الحريري السياسي قد يشهد تراجعا أكبر من التراجع الذي عكسته نتائج الانتخابات النيابية الاخيرة. 

فالحريري لم يعد وحده رجل الشارع السني، ما ينذر باهتزاز في مسيرة الحريرية السياسية والتي قد تصل الى حد الزوال. بداية، يجب الإشارة إلى أنّ الحريري نفسه يتحمل مسؤولية هذا الزوال ان حصل بعد أن أبعد "صقور تيار المستقبل" عن الواجهة السياسية. ونتيجة لذلك برز أمام الحريري شخصيات جديدة قادرة على منافسته. 

 ففي بيروت يتحضر النائب فؤد مخزومي والنائب والوزير السابق نهاد مشنوق لخوض المعركة الانتخابية المقبلة. 

وبقاعا، الوزير السابق عبد الرحيم مراد قادر أيضا على خوض المعركة من بابها العريض، من دون أن نغفل عن طرابلس حيث فيصل كرامي المتمكن والذي قد يقلب المعادلة أيضا. وفي ظلّ الأزمة المالية، من سيعين الحريري في الدورة الانتخابية المقبلة بعد أن فقد حلفائه؟

 بعد سنوات من حكم الحريرية السياسية قد نشهد قريبا على زمن زوالها بعد سلسلة من الخضات السياسية والمالية الصعبة. فمن سيدير المرحلة المقبلة أو بالأحرى من هو الإسم الذي ستتوافق عليه المعادلات الأخيرة باعتباره وسطيا في ظلّ انفتاح المنطقة على توازنات سياسية – عسكرية جديدة. خاصة أنّ لبنان لم يعد محط اهتمام المملكة العربية السعودية كما السابق، وسط تراجع نفوذها لصالح الغطاء القطري الذي يربط شراكته من جديد بايران.. فكيف ينقذ الحريري نفسه؟










elsiyasa.lb elsiyasalb@

developed by TRINITY TECH

Contact us on news@elsiyasa.com
Copyright 2018 © - Elsiyasa

خبر عاجل