× الرئيسية مباشر الأقسام فيديو تحميل التطبيق

وزير الصحة: الدواء كالرغيف ويجب أن يبقى مدعوماً

2020-12-05 14:38

أخبار محلية

افتتح وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الاعمال حمد حسن، قسماً لـ”كورونا” في مستشفى دار الحكمة في بعلبك.

وأشار حسن إلى أنّ “العملية الديمقراطية لشراء وتجهيز المستشفيات الحكومية يجب ان تكون اسهل كما يجب ان يكون هناك تسهيلا في المعاملات، وهي ضرورية للتجهيز وفق السقف الزمني المتاح”.

وقال، “ماذا ستنفع الجهوزية بعد ستة اشهر او حتى بعد سنة حين يكون المريض، لا سمح الله في عداد الأموات ويقوم بحصد الضحايا، نحن ورغم كل التحديات عملنا مع الحرص على الشفافية للمؤسسات الدولية والأممية والمال الذي يُقدّم وهو دين على اللبنانيين، وان شاء الله بإدارة وأيدي أمينة ستضع القرش المناسب في المكان المناسب مع قليل من البطء. ونتمنى من خلال صوتكم في لجنة الصحة النيابية والمجلس النيابي الكرام بأنه يجب تبديل بعض الصعوبات والعراقيل والمطبات بصرف هذا المال”.

وتابع، “مثلاً منذ نحو الشهر، طلبنا مئة سرير ICU مع كافة مستلزماته من monitor , sensor patient , nj tube وغيره ويحتاجون لشهر ونصف الشهر تقريباً حتى تصل، لا ادري ان كانوا يصلون قبل او بعد اللقاح”.

وعن ترشيد الدعم الدوائي، قال حسن، “نحن كوزارة صحة نؤكد ونشدد على ان الدواء كالرغيف لا يمكن فصلهم ويجب ان يبقى الدعم قائما ونطالب ما امكن بتحييد القطاع الصحي خصوصا القطاع الدوائي عن رفع الدعم، ولكن اذا كان لا بد فنحن لدينا خطة رشيدة للمواطنين بالكلام الذي سمعوه عن ترشيد الدعم بالايام المنصرمة من ثم بدأ مسلسل الهلع، الكلمة التي صرنا نخشاها في موضوع الدواء واتجاه الناس بتخزين الدواء والتهافت على الدواء وخلق ازمة مجددا، صحيح كان هناك ازمة عالجناها بحزم وحكمة واجراء ميداني وبتتبع”.

وأضاف، “في 12 كانون اول الحالي سنطلق عملية تتبع للادوية من المصدر الى المريض لانه في المرحلة المقبلة حتى بترشيد دعم الدواء يجب وجود آلية مراقبة لكل من يحاول الاستثمار في المكان الخطأ، ابتداء من المستورد حتى الصيدلي حتى يصل الدواء لكل مواطن بحاجة إليه”.



المصدر : المركزية






elsiyasa.lb [email protected]

developed by TRINITY TECH

Contact us on [email protected]
Copyright 2018 © - Elsiyasa