جنبلاط: لم نعد إلى الجحيم ولن نعود لكن!

14/10/2021 07:18PM

بعد الأحداث الدامية التي شهدتها منطقة الطيونة في بيروت أطل رئيس ​الحزب التقدمي الاشتراكي​ ​وليد جنبلاط​، في مقابلة تلفزيونية عبر "الجديد"، وأشار  إلى أننا: "لم نعد إلى الجحيم ولن نعود لكن هذا يتطلب اعتماد العقل ولغة الحوار، ومن حق اللبناني التظاهر لكن أدين استخدام القناصات ضد المتظاهرين".

ولفت جنبلاط في حديثه للـ"الجديد": "فليحقق ​المحقق العدلي​ بانفجار المرفأ القاضي ​طارق البيطار​ بكل هدوء ومع الجميع دون استثناء ونعود الى حكم القضاء".

وتساءل: "على ماذا نحن نختلف في لبنان؟ على سلاح ​حزب الله​؟ لقد وضعنا آلية حوار من أجل ​الاستراتيجية الدفاعية​ فلنعد اليها بكل هدوء آخذين بعين الاعتبار الظروف الإقليمية، و لدينا قضايا أهم كقضية ​الكهرباء​ والمازوت و​البطاقة التمويلية​ ودعم الجيش أهم من كل شيء".

وتابع أسئلته: "على ماذا نختلف؟ على الكهرباء؟ وُضعت أسس عبر استقدام الكهرباء الأردنية والغاز المصري، ويبقى أن تمر هذه الإمدادات في سوريا فلا مانع من محاورة سوريا لأجل مصلحة المواطن".

وأضاف جنبلاط أن: "الغرب يريد تحميل لبنان وحده مسؤولية المحكمة في انفجار بيروت، فلتتفضل الدول الغربية الصديقة نظريا للبنان بتقديم معلومات حول كيف أتت النيترات إلى لبنان".

وختم: "أعوّل على حكمة رئيس مجلس النواب نبيه بري وقد اتصلت به، وهنا أهمية هدوء الأعصاب فالقضية ليس ثنائي شيعي ولا ثلاثي غير شيعي".


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك