إعادة جثة إسرائيلي لقي مصرعه في حادث سير بالضفة الغربية

24/11/2022 10:32AM

أعاد فلسطينيون جثة شاب إسرائيلي، قتل في حادث سير بالضفة الغربية إلى عائلته، ليل الأربعاء، بعدما "أُخذت" من مستشفى في جنين، حسبما أعلن الجيش الإسرائيلي.

وقال والد تيران بيرو (17 عاما) إن نشطاء فلسطينيين في مدينة جنين بالضفة الغربية، دخلوا المستشفى، حيث كان بيرو يسعى لتلقي العلاج، "وقاموا بفصل معدات المستشفى عن جسده وهو لا يزال على قيد الحياة، ونقلوه من المستشفى".

من جانبه، قال الجيش الإسرائيلي في بيان، إن بيرو، الذي ينتمي إلى الأقلية العربية الدرزية في إسرائيل، قد توفي بالفعل عندما خطف جثمانه.

وأعلن الجيش أن جثته "أُخذت" من المستشفى واحتجزتها مجموعة فلسطينية مسلحة.

وتوعد رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته يائير لبيد، الأربعاء، أن "الخاطفين سيدفعون ثمنا باهظا" إذا لم يعيدوا جثة الفتى.

والخميس، أكد الجيش في بيان أنه "إثر جهود قوات الأمن وبالتنسيق مع السلطات الفلسطينية، نقلت جثّة إسرائيلي قضى  في حادث مروري في جنين إلى عائلته في إسرائيل".

وشكر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، على تويتر السلطة الفلسطينية على "هذه البادرة الإنسانية التي تأتي بعد عمل حقير ولاإنساني".

 

وهدد الحادث بتصعيد التوتر، المتصاعد بالفعل، بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

 

ونفذ نشطاء فلسطينيون عمليات خطف في الماضي سعيا للحصول على تنازلات من إسرائيل، بحسب فرانس برس.

 

وقتل أكثر من 130 فلسطينيا في قتال إسرائيلي-فلسطيني بالضفة الغربية والقدس الشرقية العام الحالي، ما يجعله أكثر الأعوام دموية منذ 2006.


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك