ماكرون قبل الانتخابات التشريعية: سأبقى رئيسًا للفرنسيين حتى ٢٠٢٧

24/06/2024 09:10AM

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون  التزامه بـ"العمل حتى أيار 2027"، موعد نهاية فترة رئاسته، رغم أن تحالفه يواجه تحديًا صعبًا من أقصى اليمين قبل أسبوع من الانتخابات التشريعية. 

وأقر بضرورة إحداث تغيير جذري في طريقة الحكم.

وقبل أسبوع من الجولة الأولى من الانتخابات التشريعية الفرنسية، يسعى تحالف ماكرون لتقليص تأخره أمام التحالف اليساري، خصوصًا التيار الأقصى اليمين الذي يتمتع بشعبية كبيرة. وأكد على ضرورة "التغيير" وتحقيق حكم أقرب إلى الشعب.

وفي رسالة نُشرت في الصحافة اليوم الاثنين، أشار ماكرون إلى أن "الحكومة المقبلة، التي ستعكس تمامًا اختياركم، يجب أن توحد الجمهوريين من التيارات المتنوعة بعد أن ثبتوا شجاعتهم في مواجهة التطرف". ورد على الشائعات التي تحدثت عن استقالته بسبب فشل تحالفه في الانتخابات قائلاً: "ثقوا بأنني سأواصل العمل كرئيس لكم حتى أيار 2027، حاميًا لجمهوريتنا وقيمنا في كل لحظة، مع احترام التعددية وخياراتكم".

وفي وقت تناول فيه أسباب قراره بحل الجمعية الوطنية عقب الانتخابات الأوروبية، أقر ماكرون بأن قراره أثار "غضبًا أحيانًا"، مع التركيز على رهانات الانتخابات المقبلة كنوع من الرد على سؤال محدد: "من سيرأس فرنسا".

وجدد ماكرون دعمه للنهج الثالث في مواجهة التحالف اليميني الأقصى والتحالف الجديد لليسار، مؤكدًا على أهمية "التغيير" والحاجة إلى "ردود أفعال أكثر حزمًا وقوة" بشأن الأمن والمساءلة.

أخيرًا، وجه نداءً إلى الممتنعين عن التصويت، مطالبًا إياهم بعدم "الخوف" والمشاركة بأصواتهم، معبرًا عن ثقته في قدرتهم على تحديد مستقبل البلاد.


شارك هذا الخبر

آخر الأخبار

إشترك بنشرة الـ"سياسة"

أهم الأخبار و الفيديوهات في بريدك الالكتروني

إشتراك

تحميل تطبيق الـ"سياسة"

Playstore button icon Appstore button icon

تواصل إجتماعي

Contact us on [email protected] | +96176111721
Copyright 2023 © - Elsiyasa